banner -ar

2000 years ago you would have given a half-shekel coin as tribute to the Temple.

You could only give HALF of what was needed and your neighbor's contribution would COMPLETE the donation.

Now, due to a generous pledge, every donation made will be "Completed" and matched until we raise $20,000.

$8,420 USD
out of $20,000 USD

تم تمويل 42%

This Website |
This Video |

في تلك الأيام حين انتصب هيكل الرب في أورشليم، طُلِب من كل عائلة التبرع بمبلغ “نصف شاقل” من الفضة من أجل صيانة الهيكل والإهتمام به. اليوم، وبعد أكثر من عشر سنوات من العمل على كشف الأسرار الأثرية المدفونة في تربة جبل الهيكل، وصلنا في مشروع غربلة جبل الهيكل (TMSP) إلى نقطة تحول حاسمة في عملنا: الحاجة لإجراء أبحاث عن مئات آلاف المعثورات الأثرية التي إكتشفناها والنشر عنها. يتوجه مشروع غربلة جبل الهيكل إليكم أنتم الذين تساندوننا وتدعموننا لكي تساعدوا على تمويل هذا العمل المهم عن طريق تبرعكم بـ”نصف الشاقل” الرمزي خاصتكم. هذه فرصتكم للإشتراك في الكشف عن ماضي أورشليم القدس المجيد.

innder banner

مشروع غربلة جبل الهيكل بإختصار

منذ آلاف السنين، يشكل جبل الهيكل موقعاً مقدساً لثلاث من الأديان السماوية في العالم. خضع هذا الموقع لسلطة المسلمين المستمرة طوال الـ١٣٠٠ سنة الماضية؛ وبسبب الحساسيات السياسية، لم يُسمح أبداً بالقيام بحفريات أثرية منهجية في هذا الموقع. بعد حرب ١٩٦٧ (حرب الأيام الستة)، سمحت دولة إسرائيل للوقف الإسلامي بالمحافظة على إدارة الجبل.

في العام ١٩٩٩, الحركة الإسلامية في إسرائيل بحفر بصورة غير مشروعة تجويف ضخم في جبل الهيكل من أجل بناء مدخل للمسجد ونقلوا حمولة ما يقارب ٤٠٠ شاحنة، ٩ آلاف طن من التربة المشبعة بالأغراض الأثرية من كافة حقبات جبل الهيكل الماضية وألقوها في وادي قدرون المجاور.

 

آلات حفر ضخمة تم استخدامها في حفر مدخل جديد لموقع “إسطبلات سليمان” (تشرين الثاني ١٩٩٩). تم هذا العمل من دون إشراف هيئات الآثار وخلاله تم نقل ٩ آلاف طن من التربة الغنية بالأغراض الأثرية.

أدرك عالم الآثار الدكتور غابرييل باركاي وعالم الآثار زاحي دفيرا أن هذه التربة المرماة تمثل كنزاً من المعلومات المدفونة، وذلك بالرغم من كونها انتُزِعَت بوحشية من سياقها الأثري الأصلي.

وفي عام ٢٠٠٤، إنتزحا هذه الفرصة الفريدة لإقامة مشروع غربلة جبل الهيكل، بهدف إنقاذ الأغراض الأثرية وإجراء الأبحاث التي ستوسع فهمنا لأثريات وتاريخ جبل الهيكل.

مع مرور السنين، تحول هذا المشروع إلى مسعىً تربوي عالمي، ولقد جذب أكثر من ١٥٠ ألف متطوع شاركوا في الغربلة. عدد لم يسبق له مثيل في أي من مشاريع التنقيب الأثري حول العالم. يعكس هذا الإهتمام المتحمس أهمية جبل الهيكل والآثار التي يتم العثور عليها. بالإضافة إلى ذلك، ساعدنا الجمهور في مجهودنا لفهم بعض الأغراض التي عثرنا عليها والتي يصعب تحديد ماهيتها، وذلك عبر موقع انترنت فريد من نوعه عُرِضَت فيه صور هذه المعثورات ودُعي الجمهور لمساعدتنا على التعرف على هذه الإكتشافات الفريدة من نوعها وعلى تحديد طبيعتها وتاريخها. هذه المشاركة من قبل جمهور عالمي فريدة من نوعها في تاريخ الأبحاث الأثرية ولقد تبين أنها حاسمة في تنفيذ وتقدم المشروع.

هذه الفكرة مُعيَر عنها بشكل واضح في سفر المزامير:

لأن عبيدك قد سرّوا بحجارتها وحنّوا إلى ترابها (المزمور ١٠٢: ١٤ـ١٥)

واليوم ندعوكم للمشاركة في المرحلة الثانية من هذا المشروع عن طريق مساهمتكم في تمويل تحليل معثورات المشروع والنشر عنها.

بما أنه لم تقم أبداً أي عمليات تنقيب في جبل الهيكل، فإن الأغراض الأثرية التي تم العثور عليها في مشروع الغربلة تعطي معلومات قيمة لطالما إستحال الوصول إليها في السابق. وبالرغم من أن هذه الأغراض الأثرية قد انتُزِعَت من سياقها الأثري، فبالإمكان تحديد ماهيتها والحقبة التي تأتي منها وذلك بمقارنتها مع أغراض أثرية تم العثور عليها في مواقع أثرية أخرى. لقد طورنا منهجيات وأساليب جديدة لدرس المعثورات من جبل الهيكل واستعملنا أساليب مقدارية وتحليلية متطورة من أجل فهم معنى توزيع المعثورات بين الأنقاض.

ماذا وجدنا إلى الآن؟

يحتوي كل دلو تربة نغربلها على أغراض أثرية تمثل الثلاثة آلاف سنة من تاريخ جبل الهيكل. وتتألف الفئات الأكثر شيوعاً من شقف فخارية وقطع من آنية زجاجية وأشياء معدنية وعظام حيوانات وأحجار مشكلة وقطع فسيفساء.

بالإضافة إلى هذه الفئات العامة، هناك الكثير من المعثورات الرائعة، مثل شقف من آنية حجرية ومجوهرات وخرز وتماثيل فخارية ورؤوس سهام وأسلحة أخرى وأوزان وأكسسوارات وقطع من ألعاب وحجر زهر ومرصعات من الصدف والعظم وتزيين للأثاث وزخرفات وأغراض من عظم وعاج وشقف حجرية وفخارية منقوشة..

Various pieces of jewelry from different periods. Materials include semi-precious stones, glass, bronze, silver and gold.

قطع مجوهرات متنوعة من فترات مختلفة. وتشمل المواد الأحجار شبه الكريمة والزجاج والبرونز والفضة والذهب.

هناك أيضاً بقايا معمارية مزخرفة من بينها قطع من الأعمدة وأتواجها وأجزاء من أرضيات فسيفساء وبلاط ترصيف أرضيات بتقنية opus sectile وتصوير جصي فريسكو (قطع جدار جصي ملونة) وبلاط مزجج للجداران.

إلى اليوم، عثر مشروع الغربلة على أكثر من خمسة آلاف قطعة نقدية بدءاً من قطع نقدية فضية صغيرة من القرن الرابع ق.م. وإلى قطع نقدية مسكوكة في الأزمنة الحديثة. من بينها، قطع نقدية نادرة وجديرة بالإهتمام مثل قطعة نصف الشاقل التي نتحدث عنها بالتفصيل أدناه.

.

Selected coins from the Second Temple Period

قطع نقدية مختارة من حقبة الهيكل الثاني.

رأس سهم من القرن العاشر ق.م.، في عهد الملك سليمان. نادرا ما يتم العثور في إسرائيل على رؤوس سهام من هذه الفترة.

من حقبة الهيكل الأول (من ١٠٠٠ ق.م. حتى ٥٨٦ ق.م.، من عهد الملك داوود وحتى تدمير الهيكل الأول)، نجد وفرة من الشقفات الفخارية والتي هي بقايا من طاسات وآنية وجرار وأباريق وكؤوس وإطارات وخشاخيش وتماثيل من فخار (معظمها لحيوانات ذات اربع أرجل ولكن أيضاً تماثيل للخصوبة على شكل نساء).

وتشمل المعثورات الأخرى من هذه الحقبة أحجار نقافات وأوزان حجرية ورأس سهم برونزي من أيام الملك سليمان ورأس سهم آخر نادر جداً استعمله الجيش البابلي عند تدميره للهيكل الأول.

تشمل الأغراض المنقوشة شقفات فخارية منقوشة (ostraca) وأختام طينية منقوشة (bullae). على أحد هذه الأختام تم نقش الأسماء العبرية ליהו … و אִמֶר ومعناها “(تعود لـ) […] اياهو (ابن) إيمر”. وكان إيمر إسم عائلة كهنة أُتيَ على ذكرها في أسفار إرميا وأخبار الأيام.

ختم منقوش من القرن السابع ق.م.يحمل كتابة عبرية عتيقة. هذا النقش هو أول نقش بالعبرية العتيقة يتم العثور عليه في جبل الهيكل وهو دليل على أنشطة إدارية في الهيكل الأول. (على اليسار: الوجه. على اليمين: القفا).

هذا النقش هو أول نقش بالعبرية العتيقة يتم العثور عليه في جبل الهيكل وهو دليل مباشر على الأنشطة الإدارية في الهيكل الأول.

وتشمل المكتشفات الأخرى ختماً على شكل مخروط من عهد الملك سليمان يحمل صورة حيوانين، وهناك أيضاً ختم من الحجر الأسود يحمل صورة غزال، وختم مصنوع من اللازورد، وهي حجرة شبه كريمة.

خلال فترة الهيكل الثاني (من ٥١٥ ق.م. حتى ٧٠ م.)، مر الهيكل وساحته بعديد من المشروعات البنائية، وخاصة في عهد الملك هيرودس وذريته. وتشمل المعثورات من هذه الفترة العديد من الكسر الفخارية، وخاصة من أواني الطبخ، والكثير من عظام الماشية المحروقة. ويمكن ربط هذه المعثورات إلى موجات الحج الضخمة إلى الهيكل والموصوفة في المصادر المكتوبة. وكشفت الغربلة أيضاً عن أجزاء من عناصر معمارية قد تكون بقايا أروقة رائعة أحاطت بجبل الهيكل أو ربما هي بقايا من الهيكل نفسه!

تشكل مجموعة أكثر من ألف قطعة من بلاط الأرضيات متنوعة الأشكال والأحجام والألوان إكتشافاً مثقفاً جداً. ولقد تم تحديدها على أنها بلاط أرضيات مستخدمة في تقنية رصف معروفة في العالم الروماني بتقنية opus sectile حيث يتم تجميع البلاط بطرق مختلفة لتشكيل أنماط هندسية غنية. تشهد كتابات فلافيوس جوزيفوس على أن هذه التقنية كانت تستخدم لزخرفة الساحات الخارجية التي تحيط بالهيكل:

وكانت الساحات الخارجية بكافتها مكسوة بحجار من كل الألوان وكل الأنواع (الحروب ٥: ٢،٥)

A fragment of an elaborately decorated frieze. The design is of an acanthus leaf typical of Herodian architecture. The stone has burn marks and may have originated in the Temple itself!

قطعة من إفريز مزخرف بشكل منمق. هذا التصميم على شكل ورقة الأقنثا هو نموذجي للفن المعماري من حقبة هيرودوس. يحمل الحجر علامات حروق ومن المحتمل أنه يأتي من الهيكل نفسه!

وصف جوزيفوس متوافق تماما مع إكتشافاتنا وهو يسمح لنا بتقديم إعادة بناء شاملة لأرضيات جبل الهيكل.

وجدنا رؤوس أسهم رومانية من المحتمل أنها تعود إلى الحصار الروماني الذي سبق تدمير الهيكل. تحتوي التربة المغربلة على كميات كبيرة من الرماد الناتج من حرائق متكررة. هذا أيضاً دلالة على التدمير الروماني.

Floor tiles of various shapes, colors and sizes that were used in the opus Sectile Roman Paving technique in royal structures. This type of floor is mentioned in the writings of Flavius Josephus regarding the floor of the open courts that surrounded the Temple.

بلاطات أرضيات بأشكال وألوان وأحجام مختلفة تم استخدامها في تقنية الرصف الرومانية opus Sectile في البناءات الملكية. هذه الأرضيات مذكورة في كتابات جوزيفوس فلافيوس المتعلقة بأرضية الساحات المفتوحة المحيطة بالهيكل.

A suggested reconstruction of the Temple courts according to Flavius Josephus’ writings and the floor tiles found at the Sifting Project.

إقتراح لإعادة إعمار ساحات الهيكل وفقاً لكتابات جوزيفوس فلافيوس وبلاط الأرضيات الذي إكتشفه مشروع الغربلة.

Arrowheads from the Second Temple period.

رؤوس أسهم من حقبة الهيكل الثاني.

المعثورات من الحقبة الرومانية المتأخرة (من ٧٠ إلى ٣٢٤ م.) أقل من المعثورات من الحقبات الأخرى، ولكنها تعكس طبيعة الموقع الوثنية تحت السيطرة الرومانية. تشمل هذه المعثورات القطع النقدية والفخاريات وقطع لعب مقامرة والبرهان على وجود مشغل لصنع أدوات من عظم في الموقع.

نرد من العظم والعاج شائع في الحقبة الرومانية. وفقاً للمشناه، تمنع الشريعة اليهودية من تلك الحقبة بالذات لاعب زهر أن يكون شاهداً قانونياً (سنهدرين ٢٤ب).

الحقبة البيزنطية (من ٣٢٤ حتى ٦٣٨ م.) هي أيضاً غنية بالأتقاض المعمارية التي تشمل قطع فسيفساء وبلاط أسقفة واتواج أعمدة كورنثية وقبب مذابح الكنائس والعديد من القطع النقدية. وتشمل الفخاريات العديد من مصابيح الزيت، بعضها يحمل نقوشاً باليونانية تحتوي على أخطاء إملائية وبعضها مزركشة بصلبان أو لها مقابض على شكل صلبان. تم العثور ايضاً على مجموعة مهمة من الصلبان والقلادات على شكل صلبان مصنوعة من مواد مختلفة وبتصاميم متنوعة. وتحمل بعضها صورة يسوع بنحت بارز أو كرسم منقوش.

غناء المعثورات من هذه الحقبة يناقض الإفتراض السائد بأن جبل الهيكل كان مهجوراً وخالياً من البناءات خلال هذه الحقبة.

.

Byzantine period marble and limestone architectural fragments.

بقايا معمارية رخامية وكلسية من الحقبة البيزنطية.

نسبة كبيرة جداً من المعثورات تأتي من الفترة الإسلامية المبكرة (من ٦٣٨ م. حتى ١٠٩٩ م.). في هذه الحقبة، بنى الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان قبة الصخرة في العام ٦٩١ م.

Gilded glass mosaic tesserae from the Early Islamic period removed from the Dome of the Rock exterior walls during later renovations.

قطع فسيفساء زجاجية مطلية مذهبة من الحقبة الإسلامية المبكرة تأتي من جدران قبة الصخر الخارجية ، ولقد خلفتها أعمال تجديد لاحقة.

كضريح لذكرى هيكل سليمان الذي انتصب في الماضي في نفس الموقع. وفي وقت لاحق، ٧٠٥–٧١٤ م.، قام ابنه الوليد بن عبد الملك ببناء المسجد الأقصى في الطرف الجنوبي من الحرم الشريف على أنقاض بناء بيزنطي قام سابقاً في ذلك الموقع. في نطاق أعمال تجديد هذه الصروح في فترات لاحقة، تمت إزالة عناصر معمارية أولى وتم إلقاء مخلفات البناء في الجانب الشرقي من جبل الهيكل. ولقد تمت هذه التجديدات في القرن السادس عشر للميلاد عندما تم إستبدال فسيفساء قبة الصخرة الخارجية المذهبة الرائعة ببلاط جدران مزين مزجج أو في الأزمنة المعاصرة عندما تم استبدال بلاط أرضية قبة الصخرة وقبة السلسلة. وفي نطاق مشروع الغربلة، تم العثور على عشرات الآلاف من مكعبات الفسيفساء المذهبة من قبة الصخرة وكذلك على العديد من العناصر المعمارية الرخامية المنقشة من بناءات مختلفة. كانت بعض هذه العناصر المعمارية مُستخدمة في البناءات الأموية ولكنها تأتي أصلاً من الفترة البيزنطية أو حتى من فترة الهيكل الثاني.

بالإضافة إلى ذلك، تم العثور على فخاريات منقوشة وعلى ترصيفات لؤلؤية وعلى حلي وقطع لعب وأوزان زجاجية ومعدنية منقوشة وكذلك على العديد من القطع النقدية (من بينها قطع ذهبية) وعلى أحجار منقوشة.

لمعثورات مشروع الغربلة مساهمة كبيرة في البحوث الأثرية والتاريخية حول جبل الهيكل خلال الفترة الصليبية (من ١٠٩٩ م. حتى ١١٨٧ م.). في هذه الفترة، غالباً ما تم الربط بين جبل الهيكل وفرسان الهيكل. جعل الفرسان من المسجد الأقصى مقرهم الرئيسي وحولوا البناء التحت أرضي الكبير الواقع في الجناح الجنوبى الشرقي إلى إسطبلات لخيولهم، واطلقوا عليها إسم “اسطبلات سليمان”. تأتي التربة التي نغربلها من منطقة إسطبلات سليمان، ولقد عثرنا فيها على بقايا أثرية كثيرة تشهد على نشاط الصليبيين ومنها رؤوس سهام ومسامير حدوة أحصنة نموذجية لفرسان القرون الوسطى الأوروبيين وحراشف دروع. تشكل هذه المعثورات الأدلة الأثرية الأولى على إستعمال فرسان الهيكل لإسطبلات سليمان. بالإضافة إلى ذلك، تم العثور في إطار مشروع الغربلة على أكبر مجموعة من قطع نقدية فضية من هذه الحقبة يتم إكتشافها في أورشليم القدس وأكثرها تنويعاً، ومن بينها قطع نقدية نادرة للغاية وميدالية لفرسان الهيكل فريدة عصرها. كما وتشمل المعثورات الصليبية الكثير من القلادت على شكل صلبان وفخاريات وبقايا معمارية. من خلال الغربلة، تم اكتشاف الكثير من بلاط ترصيف الأرضيات بتقنية opus sectile التي استُعملت في قبة الصخرة والتي تم نزعها في وقت لاحق. وبات بمقدورنا الآن إعادة بناء الطابق الأكثر تعقيداً من قبة الصخرة أثناء الحقبة الصليبية.

Crusader era iron horseshoe nails that attest to horses of the knights Templar in Solomon’s Stables.

هذه المسامير الحديدية لحدوات أحصنة تأتي من الحقبة الصليبية وهي تثبت تواجد أحصنة فرسان الهيكل في اسطبلات سليمان.

من الحقبات الإسلامية المتأخرة (من ١١٨٧ م. حتى ١٩١٧ م.) إنتشلنا العديد من العناصر المعمارية وأبرزها قطع البلاط المزجج المستخدمة من قبل السلطان سليمان القانوني لتحل محل الفسيفساء الزجاجية الأصلية التي زينت جدران مسجد قبة الصخرة الخارجية.

وعلاوة على ذلك، وجدنا الآلاف من القطع النقدية من حقبات المماليك والعثمانيين وهي تساهم إلى حد بعيد في أبحاث علم المسكوكات من هذه الحقبة. وهذا صحيح أيضاً فيما يتعلق بالفخاريات الوفيرة من هذه الحقبة والتي ننوي النشر عنها بالتفصيل. تشمل المعثورات من هذه الحقبات العديد من قطع المجوهرات والملابس والشارات والشعارات العسكرية وطلقات من بنادق مسكيت قديمة وأحجار صوانية لمقاديح وعدداً هائلاً من غلايين التبغ العثمانية، والكثير غيرها.

Ottoman personal bronze seals. Among them is the seal of Abd al-Fattah al-Tamimi, who served as the Grand Mufti of Jerusalem in the early 18th century.

أختام شخصية عثمانية من البرونز. من بينها، ختم عبد الفتاح التميمي الذي شغل منصب مفتي القدس في أوائل القرن الثامن عشر.

أثبت مشروع الغربلة أنه مصدر فريد لا ينضب للمعرفة عن جبل الهيكل. ولأول مرة، صار بالإمكان تحليل الإكتشافات الأثرية المخبأة داخل تربة جبل الهيكل منذ آلاف السنين ونشرها. وستقوم نتائج هذا المسعى بتوضيح ماضي جبل الهيكل لنعرف عن بنائيه ومرمميه العديدين وأهميته الدينية والإجتماعية وعن المدافعين عنه والظافرين به. اليوم وبعد عشر سنوات على بدء هذا المشروع، أنهينا غربلة قرابة نصف الأنقاض التي نُقلت من جبل الهيكل. وهذا المشروع مستمر بكل عزم وزخم بإتجاه الأغراض الأثرية الكثيرة التي تنتظر أن نكتشفها.

ما هي أهمية جبل الهيكل والأبحاث عنه؟?

لأن بيتي بيت الصلاة يُدعى لكل الشعوب (إشعياء ٧: ٥٦)

يمثل جبل الهيكل موقعاً مقدساً لأكثر من نصف سكان العالم. فوفقاً للكتاب المقدس، إنه مكان التقاء السماء بالأرض، موقع الهيكل، مركز كل جوانب الحياة الدينية والوطنية، نقطة الإرتكاز التي منها تنتشر كلمة الرب. فهو اليوم الموقع الأكثر قداسة للديانة اليهودية حيث أنه المكان الذي إنتصب فيه يوماً كل من الهيكل اليهودي الأول والهيكل اليهودي الثاني، وهو لا يزال إلى اليوم نقطة تمحور صلاة الحنين اليهودية. في الديانة المسيحية، إنه موطن الهيكل الذي عرفه يسوع. وهو ثالث أقدس مكان في الإسلام، موقع قبة الصخرة والمسجد الأقصى. لكل ما يحدث في جبل الهيكل أهمية بالغة في جميع أنحاء العالم.

على الرغم من أن جبل الهيكل مذكور مرات عدة في الكتاب المقدس وفي مصادر تاريخية قديمة كثيرة، فإن الغموض لا يزال يلف معظم ماضيه. وبسبب الحساسية السياسية لهذا الموقع، لم تقم فيه أي حفريات أثرية في الماضي. ولقد نتج عن عدم وجود معطيات أثرية العديد من المسائل التاريخية المعلقة والتي هي موضوع نقاش علمي مستمر.

Map of the Old City of Jerusalem with the major excavated areas in the last 150 years. Note the large blank rectangle of the Temple Mount where no systematic excavation has ever taken place.

خريطة أورشليم العتيقة مع أهم مناطق الحفريات خلال الـ١٥٠ سنة الماضية. يمكن ملاحظة فراغ المستطيل الكبير الذي يمثل جبل الهيكل الفارغ حيث لم يتم أي تنقيب عن أثريات في أي وقت مضى.

مشروع غربلة جبل الهيكل هو أقرب ما يمكن من مشروع تنقيب في جبل الهيكل. تمثل المعثورات التي تم اكتشافها على مدى السنوات العشر الماضية أول معطيات أثرية تأتي من داخل تربة جبل الهيكل. وسوف يسمح نشر نتائج عملنا بإلقاء المزيد من الضوء على التاريخ الطويل لهذا الموقع المقدس ونأمل بأن يساهم في حل العديد من المناقشات المتعلقة بهذا الموقع.

على سبيل المثال، يشك بعض العلماء في أن جبل الهيكل شكل جزءاً من المدينة خلال القرن العاشر قبل الميلاد ويشيرون إلى أن أورشليم لم تكن مدينة مهمة وإنما مجرد قرية صغيرة. تناقض إكتشافاتنا هذا الإدعاء التقليلي وتؤكد سرد الكتاب المقدس.

لسوء الحظ، عجزت العديد من حملات التنقيب عن إنتاج منشور علمي حول إكتشافاتها. إلاّ أنه ليس للمعثورات غير المنشورعنها قيمة كبيرة للبحث الأثري وكما لو أنه لم يتم أبداً العثورعليها. لا يمكننا أن نسمح لمعثورات من موقع بأهمية جبل الهيكل أن تلاقي هذا المصير.

بالإضافة إلى ذلك، فإن جبل الهيكل هو اليوم ساحة لصراعات ونزاعات تنشأ أساساً من عدم المعرفة ومن معلومات خاطئة مضللة. إنها قطعة الأرض الأكثر إثارة للجدل على كوكبنا. على الرغم من كون وجود الهياكل اليهودية في موقع جبل الهيكل حقيقة لا شك فيها وسط العلماء (ومن بينهم العلماء المسلمين)، فإن قادة سياسيين من الفلسطينيين المسلمين قدموا مطالبات جديدة في العقود الأخيرة ونكروا تماماً قيام الهيكلين الأول والثاني في هذا الموقع. سيخلق نشر معثورات مشروع غربلة جبل الهيكل الفرصة لحوار مثقف نأمل أن يساعد على الحد من الصراعات السياسية. فالجهل يغذي المزيد من الصراعات والنزاعات في حين تساعدنا المعرفة على فهم بعضنا البعض بشكل أفضل.

ولهذا السبب نطلب منكم دعم جهودنا الرامية إلى إلقاء الضوء على تاريخ جبل الهيكل ذي الأهمية البالغة لبلايين الأشخاص حول العالم، ولمنع مشاريع البناء الوحشية وغير المشروعة من تدمير هذه الآثار وتاريخها

ما هي إحتياجاتنا الميزانية؟

في مختبراتنا، أكثر من نصف مليون من المعثورات تنتظر المعالجة والتحليل. مهمة دراسة هذه المعثورات والنشر عنها ضخمة وهي تتطلب مواظبة وخبرة الكثير من العلماء. تمويل تشغيل موقع الغربلة ممول حالياً من مؤسسة مدينة دافيد، ولكن تنقصنا الأموال للأبحاث والنشر.

يلزمنا ٧٧٠ ألف دولا أميركي لإستكمال تحليل المعثورات وإنتاج التقارير التي سيتم نشرها على مدى السنوات الثلاث المقبلة. سيساعدنا التمويل في الاحتياجات التالية:

  • التقييم العلمي ويشمل التأريخ بإستخدام الكربون ١٤ المشع والتحليل المعدني وحفظ القطع الأثرية والتحليل الإحصائي المحوسب واستخراج البيانات بالمقارنة النمطية؛  هذه كلها تتطلب خبرة منمقة ومعدات مخبرية متخصصة للغاية – القسم الأكثر كلفة من عملنا
  • تصوير محترف عالي الدقة ومسح ضوئي ثلاثي الأبعاد ورسم علمي وفرز وتصنيف وبرمجة وتحرير وطبع التقارير الأولية التي ستحدد بفضل شموليتها ودقتها القيمة العلمية لتقاريرنا النهائية.
  • تشغيل مختبرنا.

25

لماذا اختيارنا تسمية ‘حملة النصف شاقل’؟

يدور مشروع غربلة جبل الهيكل حول روح التطوع وتحمل المسؤولية في الشؤون العامة.

بما أنكم تواصلون قراءة هذا النص، فمن الواضح أنكم تفهمون أهمية مشروعنا وأنكم تشاركوننا التزامنا بمستقبل جبل الهيكل.

خلال فترة الهيكل الثاني، أعرب كل شخص عن التزامه بالهيكل من خلال مساهمته سنوياً بنصف شاقل من الفضة من أجل تمويل تشغيل الهيكل. كانت هذه الضريبة مستوحاة من فَرِيضَة في سفر الخروج:

هذا ما يعطيه كل من اجتاز إلى المعدودين نصف الشاقل بشاقل القدس؛ نصف الشاقل تقدمة للرب. (سفر الخروج ٣٠: ١٣)

في نهاية حقبة الهيكل الثاني، تم دفع ضريبة الهيكل هذه بواسطة قطع نصف شاقل فضية خاصة تم سكها على الأرجح على جبل الهيكل. نحن محظوظون لأننا عثرنا على إحدى هذه القطع النقدية المسكوكة خلال السنة الأولى من الثورة اليهودية الكبرى ضد روما (٦٦/٦٧ م.)! هذا الإكتشاف النادر – نصف الشاقل الفضي خاصتنا – ألهمنا لإطلاق حملة نصف الشاقل خاصتنا التي نقدر من خلالها أن نتساعد كلنا في إلقاء الضوء على قصة جبل الهيكل غير المعروفة.

A rare silver half-shekel coin found in the sifting. Obverse: A chalice from the Temple topped by the letter aleph, meaning “Year One”. Around it are the words “half a shekel”. Reverse: A branch with three pomegranates surrounded by the words “Holy Jerusalem”. These coins were used for paying the annual Temple tax according to the Biblical commandment in Exodus 30:13-15.

قطعة نصف شاقل نادرة تم العثور عليها أثناء الغربلة. الوجه: كأس من الهيكل يعلوه حرف “ألف” (أ في الأبجدية العبرية) ومعناه “السنة الأولى”. من حوله نُقشت الكلمتان “نصف شاقل”. القفا: غصن يحمل ثلاثة أكواز رمان وتحيط به الكلمتان “أورشليم القدس”. تم إستخدام هذه القطع النقدية لدفع الضريبة السنوية وفق الفريضة في سفر الخروج ٣٠: ١٣ـ١٥.

A four gera weight that was found in the sifting (First Temple period)

وزن اربع جير تم العثور عليه أثناء الغربلة (حقبة الهيكل الأول)

يمكن حسب قيمة الشاقل الحالية بدراسة قدرته الشرائية في الأزمنة التوراتية. فالشاقل التوراتي الذي تم استخدامه في المسكن هو عشرون جيرة. والجيرة هي الأجر اليومي للعامل. بذلك يمثل نصف الشاقل أجر عشرة أيام لعامل.

كم تكسبون في عشرة ايام؟

لا نتوقع الحصول على هذه المبالغ من الجميع؛ ولكننا نأمل أنكم ستجدون الوحي في الفكرة أنه بإمكان كل مرء تقديم مساهمته لهذه القضية. يمكن لكل من يشاركنا في حرصنا على مستقبل جبل الهيكل أن يساعد في إلقاء الضوء على كنوز جبل الهيكل المدفونة بمساهمته بنصف الشاقل خاصته.

بأي طرق أخرى يمكنني مساندة هذا المشروع؟

حتى بدون التبرع بنصف شاقل، يمكنكم المساعدة من خلال نشر هذا الموقع وهذا الفيديو عبر شبكات الإعلام الإجتماعية – فيسبوك وتويتر. بنشر الوعي حول مشروع غربلة جبل الهيكل في مجتمعكم وحتى من حول مائدة طعامكم، تساعدون في رفع صوت تاريخ أحد المواقع الأكثر قداسة في العالم.

نشجعكم على زيارة موقع الغربلة في حديقة وادي تسوريم في أورشليم القدس، حتى لو كنتم قد زرتموه في السابق، وعلى جلب أصدقائكم. ندعوكم إلى الانضمام إلينا في تجربة إسترجاع أنقاض جبل الهيكل المشوقة. يجب النقر هنا لمعلومات حول كيفية المشاركة.

مشروع الغربلة في وسائل الإعلام

أدناه بعض الروابط إلى عينة من التقارير العدة عن مشروع الغربلة التي ظهرت في وسائل الإعلام خلال السنوات الماضية والمتوفرة عبر الإنترنت.

Smithsonian Magazine

National Geographic Magazine

Jerusalem Post

Israel Hayom

AP

ستساعد مساهمتكم بنصف شاقل على كشف قصة جبل الهيكل. لمساعدتكم أهمية بالغة. انقروا هنا لكي تتبرعوا اليوم لمشروعنا.

logos small and spaced out

Add Comment
Kristin Auestad
سنتين قبل
$10
Norway
Varhaug
Hidden
سنتين قبل
$50
United States  Maryland
Bethesda
Rabbi Reuben Israel Abraham, CDR, CHC, USN (RET)
سنتين قبل
$50
United States  PA
Philadelphia
Hidden
سنتين قبل
$50
Israel
Arad
ANITA FRIEDAN
سنتين قبل
$50
Israel
Tel Aviv
Hidden
سنتين قبل
$50
United States  AZ
Mesa
Maurice Kulik
سنتين قبل
$50
Canada  Ontario
Thornhill
Hidden
سنتين قبل
$25
Canada  Ontario
Toronto
Scott Lankford
سنتين قبل
$50
United States  SC
Pickens
Patricio davidoff
سنتين قبل
$50
Chile  RM
santiago de chile
stuart eisen
سنتين قبل
$50
United States  Md
Bethesda
Hidden
سنتين قبل
$18
United States  PA
Philadelphia
Dr Robert Deutsch
سنتين قبل
$50
Israel
Old Jaffa
Hidden
سنتين قبل
$18
Canada  Ontario
Dundas
Andrey Dodzin
سنتين قبل
$100
Israel  Tel Aviv
Bat Yam
Josef Tocker
سنتين قبل
$50
Israel  Israel
Alon Shvut
Sergio Kemelmager
سنتين قبل
$10
New Zealand  WGTN
Upper Hutt
Jonathan Keith Chamberlain
سنتين قبل
$10
United States  WA
North Bonneville
Yechiel Gotfried
سنتين قبل
$35
Israel
Kiryat Motzkin
Hidden
سنتين قبل
$1,800
Israel
Jerusalem

January 11th 2016

The Half-Shekel Campaign – Summary and Conclusions

First and foremost, we would like to express our deep gratitude to all those who answered our call and donated to the project and helped disseminate the Campaign. YOUR SUPPORT IS TRULY APPRECIATED. Thank you letters and gifts will be mailed shortly.

Our” Half-Shekel” campaign was launched on September 1st 2015 and lasted for four months. The Temple Mount Sifting Project is all about involving the community, and this campaign was the first time we invited the public to partake in helping fund the project. We chose the crowd funding approach, even though we didn’t know what to expect. This kind of platform, when used by non-profit organizations, is often used to help fund and promote social, medical or political causes, and usually not used for scientific research, let alone for archaeological research although many people find interest and value in it, they still prefer to donate to other causes.

We produced a video with an attempt to tell the story of the sifting project in an interesting and touching way for those who are less-acquainted with the story of the Temple Mount, its history and archaeology, as well as for those who are well acquainted and even for trained archaeologists. We knew that a short video would be essential for it to   become viral, but we weren’t successful   in finding  a way to  consolidate  the story of the project  in addition to explaining our financial needs to the non-aquatint in less than 7 minutes although we managed to have the Hebrew version shorter (5 min).

Eventually the Hebrew video became viral to some extend on Facebook and managed to reach 20 thousand people quite quickly with almost no paid promotion (a total of 27 thousand on both Facebook and YouTube). The English version, which was also available with translation subtitles in many languages, was less successful and eventually reached 50 thousand people (16 thousand people have visited the Half-Shekel Campaign website and more than 270 of them have donated. During the time of this campaign, we eventually managed to raise $35,440.  The donations came mainly from English speaking countries and from Israel, but also from distant parts of the world such as Brazil, Chile, Singapore and other places.

A short while after the inception of the campaign, the political conflict concerning the Temple Mount became a hot topic in the media, and we weren’t sure if it detracted or motivated support of the campaign. We prefer avoiding politics   as much as possible, especially since we are dealing with the most politically sensitive site in Israel, although certain aspects of our research may unavoidably have some political implications. The website has also been translated into Arabic, and attracted a relatively large percentage of visits from Arabic speaking countries, surprisingly, we received only few malicious comments, while hundreds of visitors shared the website and clicked like. Perhaps the scientifically oriented nature of the text helped to some extend to reduce the conflict fed by decisive and ignorant historical claims.

We are still far from reaching the project’s needs, and our funding efforts will proceed. This website will be maintained as a permanent funding website, and we will continue promoting it in various other ways.

You are all invited to continue supporting the project by sending a recurring donation and by sharing the websites of the Temple Mount Sifting Project.

With much gratitude,

Gabriel Barkay and Zachi Dvira

 

January 1st, 2016

The campaign is over. Thank you all for your donations and for distributing this website. We will publish a campaign summary in the coming days.

We will send out the all gifts within the coming month.

Donations could still be done on this website (with gifts) or through our weblogs. This website will be redesigned to a permanent fund raising website.

For further updates about the project please visit our weblogs.

 

Happy New Year

The Temple Mount Sifting Project

 

December 27, 201

In three days we’re about to end our current phase of our crowd funding campaign. After that this website will be converted to a permanent website for donations to the Sifting Project. This campaign has been running for the last four months and has managed to reach 75 thousand people who have watched the campaign video (English 47,914; Hebrew: 27,452). The campaign brought about 16,500 visitors (unique visits) to this website. Since our last update we have doubled the Facebook shares, especially in Arabic and Portuguese (see table below), and currently more 3400 people have shared this website! Thank you all!

Up to this point we managed to raise in this campaign $20,676 by 257 donors (the total sum on the website includes also direct donations that were received recently and were not achieved via this campaign). We are pleased to see that we managed to receive support from all corners of the world.

In our next update we will provide a summary to this campaign and details about the phase.

See below the statistics for more detailed and interesting results:

 

Top Website Visitors by Country

——————————————– 

Country Website Visitors Frequency (1 per x Internet Users)
Israel 4,962 1,195
Jordan 526 6,417
Pal. Authority 133 9,774
Iraq 143 18,937
Venezuela 594 24,492
El Salvador 51 34,173
Norway 124 39,483
Honduras 31 51,695
Ukraine 292 57,702
Canada 521 63,340
United States 4,446 68,203
Bolivia 52 76,357
Portugal 86 81,576
Netherlands 177 91,208
Hong Kong 63 91,291
Brazil 1,045 103,180
Australia 204 103,807
Turkey 285 124,066
Belarus 34 142,852
Austria 44 162,163

 

Top Donors by Country

——————————–

Country Donors Donors Percentage of Website Visitors
United States 116 2.6%
Israel 90 1.8%
Canada 11 2.1%
United Kingdom 8 2.4%
Australia 7 3.4%
Brazil 3 N/A
Italy 3 N/A
Norway 2 N/A
Austria 2 N/A
Belgium 2 N/A
Netherlands 1 N/A
Turkey 1 N/A
New Zealand 1 N/A
Singapore 1 N/A
Finland 1 N/A
Sweden 1 N/A
Germany 1 N/A
Mexico 1 N/A
Chile 1 N/A

 

Website Visitors by Language

—————————————–

Language Visitors
English 7,291
Hebrew 3,382
Spanish 1,286
Arabic 1,224
Russian 708
French 514
Turkish 338
Korean 274
Chinese-Traditional 153
Chinese -Simplified 126
Norwegian 182
Italian 207
Portuguese 454
German 127
Dutch The Netherlands 141
Farsi Iran 40
Hungarian 53

 

Facebook Shares by Language

—————————————–

Language FB Shares
English 2100
Arabic 353
Spanish 312
Portuguese 200
Hebrew 111
Russian 89
French 63
Turkish 36
Persian 32
Norwegian 19
Chinese (simplified) 19
Korean 16
Italian 16
Chinese (traditional) 12
Deutsch 11
Nederland 10
Hungarian (Magyar) 0
Total 3399

 

December 15, 2015: We are now capable of providing Tax-Deducible receipts from the U.K. as well.

December 12, 2015: See Report in Jerusalem Post: Byzantine-era potsherd from Temple Mount may contain engraving of holy site’s menorah

December 8, 2015:

Three months have passed since we launched the crowdfunding campaign; the current campaign is scheduled to end on Dec 31, 2015. Since we are still far from reaching our final goal, we will probably continue fundraising with this website, but change the format so it will suit an ongoing fundraising campaign and not one that is limited by time.

We would like to update you about several things that we’ve been working on. Many of you have probably already seen the news reports about the “Hezekiah seal” found in the Ophel excavations south of the Temple Mount, which were directed by Dr. Eilat Mazar. This seal impression was found in 2010 at our sifting facility in Tzurim Valley, when we assisted with wet-sifting earth from this excavation. Until recently, the reading of this bulla was ‘לחזקיהו … מלכיהו  (Hezekiyahu ?? Malkiyahu), but when Reut ben-Ariyeh, who studied the seal impressions from the Ophel excavation, noticed a dot between מלכ andיהו , and the unclear letter of the second name, the reading became clear: “Hezekiyah (son of) Ahaz King of Judah”. This is the first time that a Judean king seal or seal impression is found by a controlled archaeological excavation!  We are proud that the Temple Mount Sifting Project took part of this great discovery. Click here to read the press release.

We are about to publish a new article, based on finds from the sifting project, about reconstructing Crusader floors which were situated in the Dome of the Rock. This will be published on Dec 20th in an international conference at Haifa University marking 150 years of the PEF (Palestine Exploration Fund). (Click here to see the full program).

And one last thing for Chanukah – two days ago we published an image of a potsherd with an incised design of what appears to be the Temple Menorah; the potsherd is probably from the Byzantine period. What was the purpose of this drawing? What can we learn from it about the rabbinic medieval interpretation of the Menorah shape? These questions were sent out to our community of followers and supporters whose opinion we cherish. . You are welcome to add your suggestion or comment in our Facebook page or blog.

Happy Chanukah,

The Temple Mount Sifting Project

 

October 26, 2015:

When we launched the campaign 50 days ago, the Hebrew video immediately went viral and reached 10,000 people within three days, while the English video was less successful and reached 3,500 people. Up to date the videos were watched (30 sec views and more) on Facebook and YouTube by 43,797 people.  12,050 people have visited the website and 199 people have donated a total sum of $21,940. We intend to continue the campaign until the end of 2015.

The video has the potential to reach a very wide audience, especially these days when the Temple Mount is in the focus of the news. Since many ignorant comments are being heard in the media and distorted articles are published in major newspapers, this story and archaeological information is essential for establishing an educated debate.

The Temple Mount Sifting Project does not have a political agenda, and as open minded academic researchers we are open minded for any conclusion that can be deducted from the finds. We oppose ignorance. All scientific or academic research eventually serves humanity by helping us make better decisions. If the sifting project finds could help reduce tensions that are rooted by ignorance – we would be happy to serve this goal as well.

It is worthwhile to mention that about 15% of the website visitors are Arab speakers, and there are about 353 shares and hundreds of likes to the Arabic version of the website. It seems like the Arab world is very interested in this story.

 

October 25, 2015

When we launched the campaign 50 days ago, the Hebrew video immediately went viral and reached 10,000 people within three days, while the English video was less successful and reached 3,500 people. Up to date the videos were watched (30 sec views and more) on Facebook and YouTube by 43,797 people.  12,050 people have visited the website and 199 people have donated a total sum of $21,940. We intend to continue the campaign until the end of 2015.

The video has the potential to reach a very wide audience, especially these days when the Temple Mount is in the focus of the news. Since many ignorant comments are being heard in the media and distorted articles are published in major newspapers, this story and archaeological information is essential for establishing an educated debate.

The Temple Mount Sifting Project does not have a political agenda, and as open minded academic researchers we are open minded for any conclusion that can be deducted from the finds. We oppose ignorance. All scientific or academic research eventually serves humanity by helping us make better decisions. If the sifting project finds could help reduce tensions that are rooted by ignorance – we would be happy to serve this goal as well.

It is worthwhile to mention that about 15% of the website visitors are Arab speakers, and there are about 353 shares and hundreds of likes to the Arabic version of the website. It seems like the Arab world is very interested in this story.

 

October 12, 2015

Since our last update – with the organic exposure of the website and some paid ads – we tripled the number of visitors to the website. Up to this point we managed to raise $19,607 by 171 donors. The number of people who viewed the YouTube video (26,759 views) and those who visited the website (10,432 unique visitors) also increased.

There is great interest among Middle Eastern Arabs, leading to more than 300 shares and 500 likes of the Arab version of the website. We are still waiting to see who will be the first one among the Arab supporters to be courageous enough to make a donation.

In our last report Canada was first place but it has now been replaced by the United Kingdom with the highest percent of donors relative to website visitors, followed by Australia.

See below for more interesting results:

 

Top Video Views Frequency by Country*

Country Internet Users YouTube Video Views Frequency (1 per x Internet Users)
Israel 5928772 2630 2254
Palestine Authority 1300000 78 16667
El Salvador 1742832 77 22634
Canada 33000381 1450 22759
Jordan 3375307 146 23119
New Zealand 4162209 167 24923
Costa Rica 2511139 100 25111
Norway 4895885 182 26900
United States 303229759 11223 27019
Australia 21176595 684 30960
Puerto Rico 2027549 64 31680
Singapore 4453859 136 32749
Venezuela 14548421 430 33834
South Africa 24909854 666 37402
Paraguay 2005278 51 39319
Panama 1899892 43 44184
Guatemala 2716781 61 44537
Honduras 1602558 33 48562
Netherlands 16143879 317 50927
Finland 5117660 98 52221
Uruguay 2017280 37 54521
Iraq 2707928 49 55264
Philippines 39470845 624 63255
Ecuador 6012003 90 66800
United Kingdom 57075826 809 70551
Hungary 7388776 101 73156
Malaysia 12150362 164 74088
Bolivia 3970587 51 77855
Chile 11686746 135 86568
Hong Kong 5751357 64 89865
Poland 25666238 278 92325
Sweden 8581261 91 94300
Switzerland 7180749 72 99733
Denmark 5419113 53 102247
Belgium 9441116 91 103749
Colombia 25660725 223 115071
Argentina 24973660 217 115086
Ireland 3817491 33 115682
Dominican Republic 5072674 39 130069
Ukraine 16849008 125 134792

* Not including over 23,000 Facebook views. At this point we cannot access this data categorized per country from Facebook.

                                                     

Top Website Visitors by Country

Country Website Visitors Frequency (1 per x Internet Users)
Israel 2771 2140
Jordan 518 6516
Palestinian Authority 123 10569
Iraq 142 19070
Venezuela 590 24658
El Salvador 49 35568
Norway 83 58987
Ukraine 277 60827
Bolivia 52 76357
Portugal 77 91111
Canada 305 108198
United States 2,413 125665
Hong Kong 44 130713
Turkey 252 140313
Brazil 735 146698
Netherlands 104 155230
Australia 120 176472
South Korea 216 209788
Spain 163 214787
Austria 32 222974
Belgium 39 242080
Taiwan 64 291246
Italy 115 318208
France 131 423125
United Kingdom 126 452983
Egypt 74 544751
Mexico 61 834804
Germany 53 1353350
Russia 50 1688756
India 51 4768606

 

Top Donors by Country

Country Donors per Visitors Rate Donors
United States 3.4% 83
Israel 1.9% 53
Canada 3.0% 9
United Kingdom 4.8% 6
Australia 4.2% 5
Norway N/A 2
Italy N/A 2
New Zealand N/A 1
Netherlands N/A 1
Finland N/A 1
Chile N/A 1
Sweden N/A 1
Brazil N/A 1

 

Website Visitors by Language

Language Visitors
English 4,051
Hebrew 1,728
Spanish 1,231
Arabic 1,117
Russian 495
French 438
Turkish 299
Korean 299
Chinese-Traditional 123
Chinese -Simplified 123
Norwegian 118
Italian 108
Portuguese 106
German 79
Dutch The Netherlands 72
Persian 21
Hungarian 21

 

 Facebook Shares by Language

Language FB Shares
English 1500
Arabic 352
Spanish 152
Hebrew 111
Turkish 35
Persian 32
Russian 27
Norwegian (Norsk Bokmal) 19
Chinese (simplified) 19
Thai 16
Chinese (traditional) 12
French 9
Italian 6
Netherlands 3
German 2
Hungarian (Magyar) 0
Portugese 0

October 5, 2015

We realized that promoting this website will take longer than we expected, so we decided to extend the campaign until December 31st.

September 27, 2015

Jerusalem Post: Jewish history’s greatest archaeological crime

 

September 24, 2015

Rare 3,000-year-old King David era seal discovered by Temple Mount Sifting Project

See full report at our weblog: templemount.wordpress.com

See Media Reports at:

Jerusalem Post

Times of Israel

 

September 22, 2015 – Second Update

Until now the campaign has been going on with organic promotion, and soon we are going to promote the video and the website with paid ads and media news. Now is a good time to see how well we are doing.

Up to this point we managed to raise $17,085 by 116 donors. That’s not much when taking into account the number of people that viewed the video (15562 views) and those that visited the website (3440 unique visitors). It seems like people are really interested in this story, but only a small percentage choose to donate. Our goal is to reach 1 million video views which mean that in order to reach our goal we need to dramatically increase the exposure of the video and the website. We will continue to fundraise through philanthropic foundations and these donations will be marked as “direct” on the funders list.

Following are statistical tables that demonstrate how well the video and the website were received in various countries. We calculated frequencies in relation to each country’s population of internet users. This will allow us to compare our support among various countries.

As you can see below, after Israel, the Canadians have the best score – 1 per 37,931Canadians has seen the video. They also have the best donation rate (5.5% of website visitors). The website is also popular amongst Arab populations.

See below for more interesting results:

Top 20 Video Views Frequency

Country Internet Users Video Views Frequency (1 per x Internet Users)
Israel 5928772 1485 3992
Canada 33000381 870 37931
Norway 4895885 124 39483
New Zealand 4162209 94 44279
United States 303229759 5948 50980
Australia 21176595 413 51275
South Africa 24909854 481 51788
Palestinian Authority 2000000 38 52632
Singapore 4453859 80 55673
Puerto Rico 2027549 30 67585
Finland 5117660 72 71079
Iraq 2707928 29 93377
Netherlands 16143879 169 95526
United Kingdom 57075826 522 109341
Poland 25666238 229 112080
Malaysia 12150362 88 138072
Sweden 8581261 59 145445
Philippines 39470845 247 159801
Belgium 9441116 59 160019
Hong Kong 5751357 35 164324
Switzerland 7180749 39 184122


Top 25 Website Visitors

Country Website Visitors Frequency (1 per x Internet Users)
Israel 1283 4621
Palestinian Authority 111 18018
Iraq 134 20208
Norway 67 73073
Jordan 21 160729
Canada 128 257815
Australia 82 258251
United States 1026 295546
Egypt 67 601665
Switzerland 10 718075
United Kingdom 68 839350
Netherlands 19 849678
Italy 36 1016499
Mexico 50 1018461
Colombia 17 1509454
Argentina 14 1783833
Poland 14 1833303
Spain 16 2188142
France 23 2409973
Germany 24 2988648
Russia 26 3247607
Brazil 13 8294064

 

 Top Donors

Country Donors per Visitors Rate Donors
United States 3.62% 43
Israel 2.11% 41
Canada 5.48% 8
United Kingdom 3.90% 3
Finland 14.29% 2
Chile 16.67% 1
Sweden 14.29% 1
New Zealand 10.00% 1
Brazil 6.67% 1
Netherlands 5.00% 1
Italy 2.33% 1
Norway 1.20% 1
Australia 1.20% 1

 

Website Visitors by Language

Language Visitors
English 2028
Hebrew 512
Arabic 408
Spanish 180
French 83
Norwegian 89
Russian 93
Italian 76
Portuguese 14
Chinese – Simplified 16
Chinese – Traditional 27
German 13
Dutch 8
Persian 9
Hungarian 8
Korean 8
Turkish 7

 

Facebook Shares by Language

Language FB Shares
English 799
Spanish 149
Arabic 116
Hebrew 81
Persian 32
Russian 19
Norwegian 19
Italian 4
Chinese (traditional) 4
Chinese (simplified) 1
Turkish 1
German 0
French 0
Dutch 0
Hungarian (Magyar) 0
Portuguese 0
Korean 0

 

August 31st 2015. First Update

The website was launched on September 1st, and will end on November 27th, 2015. It is currently available in 17 languages! To the best of our knowledge no such crowdfunding campaign – addressing such a wide audience – has ever taken place, and we are also not aware of any archaeological projects that have used this funding method.

The idea to “crowd fund” the Temple Mount Sifting Project was originally suggested by Aran Yardeni about a year ago. He claimed that raising funds in this method would best suit our project, which allows the public to take an active role. The more we thought about it, we realized that in addition to the funding aspect, a crowd funding campaign can be a great tool through which to gain public exposure for the story of the Temple Mount and the Sifting Project.

We quickly realized the high potential of this campaign, and decided to translate the contents to many languages. . We believe that this cause is universal, and are very curious to see how this campaign will be received around the world.

The texts were mostly translated by volunteers. Please let us know if you notice any errors or have any suggestions. We also welcome volunteers who can translate the website to additional languages.

This page will continuously update developments in the campaign, as publish data concerning the exposure and donations from the various countries. Please stay tuned.

Now, let’s see who will gain the title of “‘the first donor on the website Wall of Fame’”.